NSO

"الشرطة الحرة" تبدأ مهامها بحماية المظاهرات في اعزاز

تواجد مكثف لعناصر من "الشرطة الحرة" خلال المظاهرة - ناشطون

خرجت مظاهرة اليوم الجمعة في مدينة "اعزاز" قرب الحدود مع تركيا بريف حلب الشمالي، تنادي بالحرية وإسقاط نظام الأسد، وتدعو إلى توحيد الفصائل في المنطقة، وسط حضور لأول مرة لعناصر الشرطة الحرة.

وقال مراسل "NSO" إن قرابة 200 تظاهروا عقب خروجهم من صلاة الجمعة، حيث جابوا شوارع المدينة ينادون بالحرية والكرامة، رافعين لافتات تدعو الى توحيد الفصائل وتكثيف الجهود السياسية والعسكرية لإسقاط النظام.

وشهدت المظاهرة تواجداً مكثفاً لعناصر من "الشرطة الحرة" لأول مرة منذ بدء الثورة السورية، حيث قاموا بمرافقة المتظاهرين بهدف تأمين الحماية لهم من أي اعتداء محتمل.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الداخلية التركية دربت المئات من عناصر "الشرطة الحرة" وأمنت لهم الدعم اللوجيستي من سلاح وسيارات وأجهزة اتصال، في وقت يتم فيه تدريب مجموعات أخرى لنشرها لاحقا في المناطق التي تسيطر عليها "درع الفرات".

اعزاز مظاهرات الشرطة الحرة تركيا

الصور

Responsive image
Responsive image
Responsive image
Responsive image
Responsive image
Responsive image

عبادة الحسين

كاتب صحفي، يعمل في الاعداد والتحرير المكتوب والمسموع، ويكتب في عدد من الصحف والمجلات العربية الإلكترونية والورقية.

شارك هذا المحتوى