NSO

مسلحو PYD ينشرون حواجز جديدة ويعززون القديمة على طريق "الحسكة - رأس العين"

مقاتلة من "وحدات حماية المرأة YPJ" على نقطة تفتيش لتفحص هويات العابرين

نشر مسلحو "حزب الاتحاد الديمقراطي PYD"، خلال الأسبوع الفائت، حواجز إضافية لـ"وحدات حماية الشعب YPG" إلى جانب حواجز"الآساييش" على طول الطريق بين مدينتي رأس العين والحسكة بالتزامن مع التوتر مع البيشمركة السورية وتحركات لأرتال عسكرية أمريكية في المنطقة.

وقال مراسل NSO في ريف الحسكة إن "وحدات حماية الشعب YPG" نصبت حواجز لها قرب قرية "أم الكيف" شمال غرب تل تمر وقرب كنيسة "مريم العذراء" بين تل تمر والحسكة، مشيراً إلى تعزيز حواجز الحمرا (الأبقار) والمداجن والتوينة التابعة لـ"لآساييش" بعناصر من YPG، وكذلك الأمر حاجز السوتورو قرب كازية الحمران بمدخل بلدة تل تمر الجنوبي.

ولفت المراسل إلى أن حاجز المداجن قرب سد الخابور يعيق حركة السير في بعض الأحيان لتدقيق هويات المسافرين على جهاز الكومبيوتر (تفييش)، دون الأخذ بعين الاعتبار وجود أطفال او كبار سن داخل السرفيس.

ونقل المراسل عن مصادر محلية أن حراسة غير دائمة تظهر بين الحين والآخر على جسر سد الخابور قرب قرية شموكة بالتزامن مع انطلاق طائرتين من أبنية كانت تشغلها الشركة البلغارية في الحمة قرب السد، والذي تنطلق منه أيضاً أرتال عسكرية أمريكية باتجاه منبج والرقة ثم تعود في بعض الأحيان.

وأقدمت الحواجز العسكرية التابعة لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي PYD" خلال الأيام القليلة الماضية على اعتقال سياسيين معارضين للحزب معظمهم من أعضاء المجلس الوطني الكردي، خلال تنقلهم من مدينة إلى أخرى ضمن مناطق سيطرة الحزب وإدارته الذاتية.

الحسكة رأس العين وحدات حماية الشعب YPG YPJ sdf Rojava Syria سوريا سورية روجآفا وحدات حماية المرأة قسد

ضرار خطاب

رئيس التحرير، صحفي سوري، عمل كمحرر في الصحافة الإلكترونية منذ عام 2009، وكمخرج منفذ ومعد في عدة أفلام وثائقية منذ عام 2014، خريج كلية التجارة والاقتصاد بجامعة حلب.

شارك هذا المحتوى