NSO

مسلحو PYD يحاصرون مكتبين للمعارضة ويرهبون المحتفلين بذكرى "انتفاضة القامشلي" في المالكية

مسلحين من "وحدات مكافحة الإرهاب HAT" التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي PYD"

قال مراسل NSO في المالكية بريف الحسكة إن مسلحي "حزب الاتحاد الديمقراطي PYD" حاصروا اليوم مكتبي المجلس الوطني الكردي و"الحزب الديمقراطي الكردستاني - سوريا" في المدينة.

وأوضح المراسل أن قوة من "الآساييش" و "وحدات مكافحة الإرهاب" التابعة لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي PYD" مؤلفة من سيارتين مزودة برشاشات ثقيلة، ونحو خمسين مسلح، إضافة إلى عناصر مما تسمى "الشبيبة الثورية" مسلحين بالعصي والسكاكين، حاصروا المكتبين ووجهت أسلحتها باتجاههما.

وقالت قيادية في الحزب الديمقراطي الكردستاني إن هذا التصرف أرهب المدنيين الذين كانوا ينوون إحياء ذكرى "انتفاضة القامشلي" الثالثة عشرة، كنا نتوقع مشاركة آلاف المواطنين اليوم في هذا النشاط، إلا أن هذا التصرف أفزع الناس، ومنع الكثيرين من المشاركة.

وأضافت أن نحو 200 شخص توجهوا إلى مقبرة المالكية للصلاة على أرواح ضحايا "انتفاضة القامشلي" وتبعهم أيضاً مسلحو "PYD".

وقضى في "انتفاضة القامشلي" عام 2004 ثلاثون مدنياً على الأقل واعتقل العشرات بحسب ناشطين من أبناء المدينة عاصروا الحدث أنذاك.

انتفاضة القامشلي المالكية الحسكة الارهاب YPG pyd YPJ sdf QSD Rojava روجافا

سمير يوسف

خريج كلية حقوق، ناشط حقوقي واعلامي، مراسل NSO في المالكية وريفها.

شارك هذا المحتوى