NSO

قسد تطأ أرض الرقة، وتشعل الجبهات مع "داعش" من ثلاث جهات

قيادات من قوات سوريا الديمقراطية خلال إعلان "معركة الرقة الكبرى"

شنت "قوات سورية الديمقراطية" اليوم الثلاثاء هجوماً واسعاً على مدينة الرقة من ثلاثة محاور واشتبكت مع تنظيم "داعش" في عدة مناطق عقب إعلانها انطلاق معركة السيطرة على المدينة تحت سم "معركة الرقة الكبرى".

وقال مراسل "NSO" إن "قسد" التي تهيمن عليها "وحدات حماية الشعب YPG" تمكنت من دخول حي المشلب شرقي مدينة الرقة وحي السباهية في الجهة الغربية بالإضافة لمنطقة "شمال السكة" شمال المدينة بحدود الساعة الرابعة عصراً، وما تزال المواجهات دائرة هناك بين الطرفين.

و أوضح المراسل أن "قسد" دخلت هذه المناطق بتغطية جوية من طائرات التحالف الدولي الذي مشط المنطقة واستهدف عدة منازل وسيارات بواسطة طائرات بدون طيار، دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين حتى اللحظة.

ويأتي هجوم "قسد" من ثلاث جهات في حين بقيت الجهة الجنوبية لمدينة الرقة والتي يحدها نهر الفرات خالية من أي وجود عسكري لأي من الطرفين، إلا أنها تعتبر خط إمداد عسكري للتنظيم عبر الطريق الرقة ودير الزور.

وجاءت هذه التطورات عقب إعلان "قسد" وعلى لسان المتحدث الرسمي لها "طلال سلو" بدء "معركة الرقة الكبرى" حسب وصفه، للسيطرة على مدينة الرقة وطرد تنظيم داعش منها كمرحلة أخيرة من حملة "غضب الفرات".
 

YPG sdf pkk pyd Rojava RAQQA RAKKA Syria سوريا الرقة روجآفا قسد

عبادة الحسين

كاتب صحفي، يعمل في الاعداد والتحرير المكتوب والمسموع، ويكتب في عدد من الصحف والمجلات العربية الإلكترونية والورقية.

شارك هذا المحتوى