NSO

قوات الأسد تقترب من السيطرة على كامل الريف الشرقي للرقة

خريطة تظهر التقدم الجديد لقوات الأسد، وتوزع نفوذ القوى المسلحة في الرقة وريفها

سيطرت "قوات الأسد" ليل أمس الجمعة، على قرى " المغلات- الخميسية" غربي بلدة معدان، على ضفة نهر الفرات الجنوبية "الشامية" في ريف الرقة الشرقي، وذلك عقب انسحاب تنظيم "داعش" منها.

وقال مراسل NSO إن قوات "الأسد" مدعومة بـ"جيش العشائر" والطيران الحربي الروسي، تمكنت من السيطرة على قرى "مغلا كبيرة- مغلا صغيرة- الخميسية" غربي بلدة معدان في ريف الرق الشرقي، وذلك بعد قصف عشرات الغارات الجوية الروسية التي استهدفت تلك المناطق، إضافة إلى قصف مدفعي مكثف من "قوات الأسد" المتمركزة غرباً وجنوباً.

وبحسب مراسل NSO فقد أسفر القصف المكثف عن نزوح جميع المدنيين من المقيمين في تلك القرى إلى مناطق "قسد" على الضفة المقابلة لنهر الفرات.

و أشار المراسل إلى أن تنظيم داعش انسحب قبل أيام من ريف الرقة الشرقي إلى ريف محافظة دير الزور الغربي، موضحاً أن كامل ريف الرقة خالٍ من عناصر "داعش" حيث كان آخر انسحاب لهم يوم أمس من بلدة معدان التي تتمركز "قوات الأسد" في ضواحيها الجنوبية والغربية.

وتأتي سيطرة "قوات الأسد" على المنطقة عقب انسحابات تنظيم "داعش" دون وقوع معارك تذكر، وتتزامن أيضاً مع تعليق "قوات سورية الديمقراطية" معاركها عند قرية "العكيرشي".


عبادة الحسين

كاتب صحفي، يعمل في الاعداد والتحرير المكتوب والمسموع، ويكتب في عدد من الصحف والمجلات العربية الإلكترونية والورقية.

شارك هذا المحتوى