NSO

قتلى وجرحى من قوات الأسد في هجوم لداعش شرقي الرقة

قتل 12 عنصراً من "قوات الأسد" فجر اليوم الإثنين في معارك مع تنظيم "داعش"، خلال محاولتهم اقتحام بلدة "معدان" على ضفة نهر الفرات الجنوبية "الشامية" بريف الرقة الشرقي.

وقال مراسل NSO في الرقة، إن 12 عنصراً من "قوات الأسد" قتلوا خلال محاولة اقتحام بلدة "معدان" شرقي الرقة والتي يسيطر عليها "تنظيم "داعش" منذ بداية عام 2014.

و أضاف المراسل أن هجوم "قوات الأسد" جاء بدعم من "جيش العشائر" والطيران الروسي الذي قصف البلدة بعشرات الغارات الجوية محدثاً دماراً كبيراً في منازل المدنيين والمرافق العامة.

وكانت "قوات الأسد" قد سيطرت على ريف الرقة الشرقي "جنوب نهر الفرات" بداية من بلدة "السبخة" حتى بلدة "معدان" التي تدور فيها الاشتباكات عقب تعليق "قوات سورية الديمقراطية" عملياتها في الرقة وريفها.

وتعتبر بلدة "معدان" آخر معقل لتنظيم "داعش" في محافظة الرقة باستثناء المدينة المحاصرة من قبل "قسد" التي تهيمن عليها "وحدات حماية الشعب YPG" بعد إطلاقها معركة "الرقة الكبرى" قبل نحو شهر ونصف بهدف السيطرة على المدينة وطرد "داعش" منها.

الرقة قسد داعش جيش العشائر معدان

عبادة الحسين

كاتب صحفي، يعمل في الاعداد والتحرير المكتوب والمسموع، ويكتب في عدد من الصحف والمجلات العربية الإلكترونية والورقية.

شارك هذا المحتوى