NSO

وحدات حماية الشعب YPG تعتقل عنصراً طلب إنهاء خدمته

الصورة للعنصر المعتقل جوان محمد بلال

اعتقلت "وحدات حماية الشعب YPG" التابعة لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي PYD" يوم السبت متطوعاً في صفوفها بريف عفرين شمال حلب بعد أن طلب إنهاء خدمته.

وقال مراسل NSO في عفرين: إن قوات "YPG" بقرية شيخ حديد بريف عفرين اعتقلت العنصر جوان محمد بلال البالغ من العمر 29 عاماً، أب لطفلين، وهو متطوع في صفوف "الوحدات" من نحو أربع سنوات، وذلك بعد أن طلب "دفتر الخدمة الإلزامية" وإنهاء خدمته في صفوف "الوحدات".

وأوضح المراسل بأن سبب الاعتقال هو أن المقاتل المتطوع في صفوف "YPG" لا يحق له إنهاء خدمته، أما المقاتلين المجندين إجبارياً فتنتهي خدمتهم بعد تسعة أشهر من التحاقهم بـ"الوحدات"، والعنصر جوان محمد بلال كان متطوعاً ولا يحق له أن يطلب إنهاء خدمته، ولا أن يطلب دفتر خدمة بحسب قوانين "وحدات حماية الشعب YPG".

وتجبر وحدات حماية الشعب YPG الشبان بين عمري 18 و 35 عاماً على حمل السلاح والالتحاق بصفوفها لمدة تسعة أشهر، وقد سجلت العديد من حالات تجنيد القاصرين أيضاً في صفوف "الوحدات" كانت أشهرها قصة الطفلة همرين عبدي من مدينة عامودا بريف الحسكة، التي تم تجنيدها قبل عامين وهي بعمر 15 عاماً.

 


ضرار خطاب

رئيس التحرير، صحفي سوري، عمل كمحرر في الصحافة الإلكترونية منذ عام 2009، وكمخرج منفذ ومعد في عدة أفلام وثائقية منذ عام 2014، خريج كلية التجارة والاقتصاد بجامعة حلب.

شارك هذا المحتوى