NSO

وحدات حماية الشعب YPG توسع حملة التجنيد القسري في مناطق سيطرتها

الصورة لعناصر مجندين قسراً في صفوف قوات الحماية الذاتية

شنت الشرطة العسكرية التابعة لـ"وحدات حماية الشعب YPG" اليوم حملة اعتقالات في تل أبيض شمال الرقة طالت شباباً بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري.

وقال مراسل NSO في تل أبيض إن الشرطة العسكرية التابعة لوحدات حماية الشعب YPG اعتقلت عشرات الشبان حتى من الأسواق والمحال التجارية بهدف سوقهم إلى القتال قسراً على جبهات الرقة.

وأوضح المراسل أن من بين الشبان الذين تم اعتقالهم سرحان الهوى ومحمد رسلان وحسين النجار وحسن غازي الذياب ومصطفى حمد الظاهر وعلي حسين الفرجة وعبود العلي وفرحان البشير.

وفي عفرين أيضاً، أفاد مراسلنا بأن "الوحدات" شنت حملة اعتقال أيضاً طالت عشرات الشبان من الشوارع ومن المنازل، بهدف سوقهم إلى التجنيد القسري أيضاً.

وتحاول "وحدات حماية الشعب YPG" تعزيز وجود المقاتلين من العرب في صفوفها، خاصة في حملتها للسيطرة على مدينة الرقة ذات الغالبة العربية، وذلك لتبرير دخولها المحتمل وسيطرتها على المدينة.

 


نيجرڤان محمد

صحفية من مواليد مدينة عفرين، درست الإعلام في جامعة دمشق، مراسلة ومحررة.

شارك هذا المحتوى