NSO

سلطة حزب الاتحاد الديمقراطي تفرض استبدال مخدمات الإنترنت التركية بأخرى من "كردستان العراق"

برج إرسال في مركز للهاتف قرب مدينة رميلان بريف الحسكة


فرضت سلطة حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD" مؤخراً على مراكز توزيع الإنترنت في منطقة الجزيرة السورية استبدال مزودات خدمة الإنترنت المرتبطة بالشركات التركية بأخرى محلية تؤمنها "الإدارة الذاتية" التابعة للحزب.

ونقل مراسل NSO في الحسكة عن مصدر مطلع في سلطة حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD" أن "الإدارة الذاتية" استطاعت تأمين خدمة الإنترنت الضوئي من إقليم "كردستان العراق"، وأن موظفون في "الإدارة" أبلغو بشكل شخصي أصحاب محال خدمات الإنترنت في "مقاطعة الجزيرة" بضرورة إلغاء عقود الاشتراك في المخدمات التركية المنتشرة في المنطقة، والتحوّل إلى استخدام المخدمات المحلية التي توفرها سلطات "الحزب" في المنطقة.

وتابع المصدر أن خدمة الإنترنت الجديدة غطت مدينة رميلان شرقي الحسكة في وقت يتم فيه العمل على تغطية مناطق القامشلي والجوادية والقحطانية خلال شهر من الآن وصولاً إلى تغطية "مقاطعة الجزيرة" بشكل تدريجي.

و أضاف المصدر أن موظفو "الإدارة الذاتية" أبلغو أصحاب محال خدمات الإنترنت أن الخدمة الجديدة ستكون أقل تكلفة من شركات الاتصالات التركية بحيث يصبح السعر الجديد "12" دولار أمريكي للخط المفتوح بسرعة 1 ميغا عوضاً عن "25" دولار أمريكي كان يدفعها المستفيد مقابل الخدمات نفسها من الشركات التركية، إلا أن السعر الذي دفعه أصحاب المحال في مدينة رميلان لم يكن كذلك، بل كان مماثل لسعر خدمات الشركات التركية.

و أشار المصدر إلى أن "الإدارة الذاتية" تجبر أصحاب المراكز على نقل الاشتراك خلال مدة اقصائها شهر من تاريخ إبلاغهم، وذلك تحت طائلة المسائلة وإغلاق المركز بشكل نهائي.

وقطعت جميع خدمات الاتصالات التابعة للنظام الاسد في كافة مناطق الجزيرة السورية الخارجة عن سيطرة نظام"الأسد" منذ العام 2013 إلا أنها عادت للعمل بشكل جزئي بعد سيطرة "قوات سورية الديمقراطية" على المنطقة

pyd الإدارة الذاتية الحسكة مخدمات الإنترنت

نمر الشمري

مواليد مدينة القامشلي، خريج كلية الإعلام في جامعة دمشق

شارك هذا المحتوى