NSO

أبناء جبل الحص بريف حلب الجنوبي يستعيدون السيطرة على تلة "أبو رويل"

جبل الحص بريف حلب الجنوبي

استعاد مقاتلون من أبناء منطقة جبل الحص في ريف حلب الجنوبي اليوم الأربعاء، السيطرة على تلة أبو رويل الاستراتيجية، بمعارك مع "قوات الأسد" والميليشيات الأجنبية المساندة لها، بعد سيطرة "قوات الأسد" عليها لعدة ساعات.

وقال مراسل NSO، إن مقاتلين من أبناء منطقة جبل الحص المنضوين في صفوف "هيئة تحرير الشام" لم ينسحبوا من المنطقة مع انسحاب رفقاهم من مقاتلي "الهيئة"، وتمكنوا من انتزاع تلة "أبو رويل" من "قوات الأسد" التي وصلت إليها صباحا، وعملوا على تعزيز نقاط التماس مع "قوات الأسد" في محيطها.

وأضاف المراسل نقلا عن مصدر خاص في المنطقة، إن جميع الفصائل العسكرية انسحبت من منطقة جبل الحص، ولم يبق غير أبناء المنطقة الذين تمكّنوا بسلاحهم الخفيف استعادة التلة، وقتل عدد من عناصر "قوات الأسد" والاستيلاء على عربة BMP.

ونُشر مقطع مصور على مواقع التواصل الاجتماعي، قيل إنه لأحد المقاتلين من أبناء منطقة جبل الحص، متحدثا عن استعادة السيطرة على التلة بعد عملية التفاف وهجوم معاكس، مضيفا أنهم قتلوا 12 عنصرا من "قوات الأسد" واستولوا على آلية عسكرية.

وتزامنا مع معارك "قوات الأسد" في ريف حلب الجنوبي، يخوض معارك مماثلة في ريف إدلب، حيث سيطر اليوم على أكثر من عشر قرى ليصبح على بعد كيلومتر واحد من مطار أبو الظهور العسكري، إضافة لمعارك أخرى في ريف حماة الشرقي الممتد بين ريفي حلب وإدلب.

ويتخوف أهالي ريف حلب الجنوبي من أن يصبح ما تبقى من الريف منطقة عسكرية بالكامل، في حال تمكّنت "قوات الأسد" من السيطرة على مطار أبو الظهور العسكري القريب في ريف إدلب الشرقي، والذي يؤدي إلى فرض حصار على المنطقة.


جمعة علي

مراسل ريف حلب الغربي

شارك هذا المحتوى