NSO

نظام الأسد يفتتح أول مركز في القامشلي لتسوية أوضاع "الفارين من خدمة العلم"

مركز استقطاب في مدينة الحسكة لتسوية أوضاع المتخلفين عن الخدمة العسكرية في قوات نظام الأسد/ وكالة سانا

افتتحت وزارة الدفاع التابعة لـ نظام الأسد اليوم الثلاثاء، أول مركز "استقطاب" في مدينة القامشلي بريف الحسكة بهدف استقبال المتخلفين عن الخدمتين "الإلزامية والاحتياطية"، أو الفارين من تشكيلاتهم العسكرية، والراغبين بتسوية أوضاعهم للعودة إلى صفوف قوات النظام.

وقال مراسل NSO نقلا عن مصادر خاصة في مدينة القامشلي، إن "القيادة الأمنية" التابعة للنظام هناك طالبت وزارة دفاع النظام السماح لها بافتتاح مركز "استقطاب" في القامشلي، وذلك عقب إصدار الوزارة بافتتاح مراكز استقطاب للمتخلفين عن "خدمة العلم" في ست محافظات بينهم الحسكة.

وسبق أن حصلت NSO على نسخة تعميم حمل رقم (25646) صادر عن وزير الدفاع التابع لنظام الأسد العماد "فهد جاسم الفريج"، يقضي بإحداث "مراكز استقطاب" في ست محافظات سورية (الحسكة، الرقة، دير الزور، حلب، حمص، حماة).، لاستقبال المتخلفين عن الخدمة، أو الفارين من تشكيلاتهم العسكرية.

وأضاف المراسل، أن مركز الاستقطاب افتتح داخل "الفوج 154 / فوج طرطب" في مدينة القامشلي، وعُيّن قائد الفوج العميد "ناظم الحسون" رئيسا للمركز، وأنشئ "لجنة تسوية" داخل الفوج برئاسة المقدم "فادي أسير" رئيس قسم الذايتة في الفوج، لافتا أن اللجنة ضمّت ممثلين عن جميع الأفرع الأمنية في الحسكة.

1. شعبة المخابرات العسكرية 
2. شعبة الأمن السياسي 
3. إدارة أمن الدولة 
4. إدارة المخابرات الجوية 
5. مديرية التجنيد العامة 
6. الشرطة المدنية 
7. التشكيل الذي يتموضع فيه مركز الاستقطاب.

وأشار المراسل، إلى أن مركز الاستقطاب عمل في يومه الأول على تسوية أوضاع 65 متخلفا عن الخدمتين "الإلزامية والاحتياطية" والفارين منها، حيث عملت "لجنة التسوية" الاجراءات الأمنية اللازمة مع المتخلفين والفارين، ومن ثم فرزتهم إلى مجموعتين، الأولى "الفارّون" وُضعوا في مهاجع "الكتيبة 23"، والثانية "المتخلفون" عن الخدمتين، وُضعوا في مهاجع "الكتيبة 79"، وسُلّمت لهم "اسنفجات للنوم، وبطانيات"، على أن يكون توزيع اللباس العسكري غدا.

ولفت المراسل إلى أن "لجنة التسوية" شدّدت في تحقيقاتها مع المنشقين، وهم في تعريف نظام الأسد "فارون"، وتضمن التحقيق أسئلة من قبيل: ماهي المجموعات المسلحة التي قاتلت فيها؟، هل تطوّعت في صفوف "وحدات حماية الشعب - YPG" ؟، وهل كنت تعمل خلال فترة فرارك من الجيش؟."

وسبق أن ذكرت وسائل إعلام النظام، أن لجنة مركز الاستقطاب في مدينة الحسكة، سوّت مطلع العام الجاري أوضاع 68 متخلفا عن الخدمتين "الإلزامية والاحتياطية" والفارين من بعض التشكيلات العسكرية، وذلك منذ تشكيلها مؤخرا بناء على قرار "القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة" أواخر العام 2017.

وكان نظام الأسد أصدر مطلع العام 2013، قراراً مماثلاً يقضي بالسماح لأبناء محافظة الحسكة "الفارين" من الخدمة العسكرية في صفوفه، أن يلتحقوا بـ "الفوج "123 في الحسكة و"الفوج 154" في القامشلي، والتحق أكثر من ألف عنصر نقلهم النظام للقتال في دير الزور ضد تنظيم الدولة حينها، فيما تباينت الآراء بين أهالي الحسكة والقامشلي حول التعميم الجديد، إلّا أن غالبية مؤيدي النظام والمطلوبين إليه رفضوه هذا التعيميم مطالبين بإلغائه.

سوريا الحسكة القامشلي نظام الاسد الخدمة الالزامية لجان تسوية

عبد الله العلي

مراسل القامشلي

شارك هذا المحتوى