NSO

انشقاق الناطق باسم قسد بتنسيق مع فصائل المعارضة

أكد مصدر مسؤول بالمعارضة السورية المسلحة، نبأ انشقاق المتحدث الرسمي باسم قوات سوريا الديمقراطية "العميد طلال سلو" ووصوله إلى مناطق سيطرتهم بجرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي اليوم الأربعاء.

وأشار المصدر في تصريح لـ "NSO" إلى أن العميد طلال سلو انتقل إلى مناطق "درع الفرات" صباح اليوم الأربعاء، وتم تأمين انشقاقه بالتنسيق مع فصائل المعارضة السورية المسلحة.

وأكد المصدر، أن سلو وصل إلى حاجز عون الدادات الفاصل بين مناطق سيطرة"قسد" ومناطق "درع الفرات" في منطقة تطل على نهر الساجور بين مدينة "منبج" الواقعة تحت سيطرة "قسد" ومدينة "جرابلس" الواقعة تحت سيطرة فصائل"درع الفرات"، وكان يستقل سيارة نوع تيوتا مصفحة، ومعه سلاح الشخصي وبعض المعدات العسكرية، مضيفاً أن المخابرات التركية تسلمته ونقلته إلى تركيا.

وشغل طلال سلو منصب الناطق الرسمي باسم "قوات سوريا الديمقراطية منذ تأسيسها في عام 2015، بعد أن كان قائدا للواء السلاجقة الذي عمل ضمن صفوف المعارضة، وانضم لاحقاً إلى "مجلس منبج العسكري" التابع لقسد.


فاضل الخضر

صحفي من مدينة الحسكة، خريج تاريخ، مراسل NSO بريف الحسكة.

شارك هذا المحتوى